الشياظمة Chiadma TV

أخبار على مدار الساعة 24/24

الرئيسية » تربية وتعليم » جماعة أقرمود :دورة إستثنائية والصحة والتعليم أبرز محاورها.
IMG-20170802-WA0005

جماعة أقرمود :دورة إستثنائية والصحة والتعليم أبرز محاورها.

شهدت قاعة الإجتماعات بجماعة أقرمود يوم أمس 1غشت 2017 دورة إستثنائية حضرها السيد قائد قيادة أقرمود و ونواب رئيس المجلس وباقي المستشارين وممثل المديرية الإقليمي للتعليم .
وقد ترأس الجلسة السيد النائب الأول للرئيس المجلس الذي شكر الحضور على تلبية الدعوة ، قبل أن يعطي انطلاقة الدورة بمناقشة مشاكل التعليم بالجماعة خصوصا ما تعلق منها بقلة الأطر، مثل الحراس العامين بالثانوية الإعدادية الإمام الغزالي، وملف ملف إنجاز الثانوية التأهيلية عمر الخيام وعدة نقط أخرى .
وقد تدخل ممثل المديرية الإقليمية للتعليم الممثلة في شخص السيد نزار رئيس مصلحة التخطيط، الذي أكد أن المديرية تسعى جاهدة لضمان دخول مدرسي ناجح رغم إكراهات قلة الأطر (الحراس العامين) ،كما أكد أيضا على أن إجراءات بناء الثانوية التأهيلية عمر الخيام في مراحلها النهائية ،وأسهب على أن جماعة أقرمود من أكبر الجماعات تمدرسا بالإقليم تظرا لحجم الساكنة بهذه الجماعة لذلك فهي تحظى باهتمام المديرية الإقليمية للتعليم كباقي الجماعات.
غير ان النقطة التي أخدت حيزا كبيرا مت النقاش داخل الجلسة هي مشكل الصحة ،حيث تفاجئ واستغرب أعضاء المجلس والحضور عن عدم حضور ممثل مديرية الصحة رغم أن المجلس الجماعي قام بإستدعائهم لحضور هذه الدورة ،بعد توصله بعريضة مطلبية موقعة من هيئات المجتمع وساكنة أقرمود حول المشاكل التي يتخبط فيها المركز الصحي، خصوصا بعدما اخد المجلس علما بأن طبيبة المركز هي في إجازة بعيد أيام من الوقفة الإحتجاجية التي نظمتها هيئات المجتمع المدني والساكنة .


وهو ما اعتبره العديد من الأعضاء استهثارا بحقوق ومطالب المواطنين بالجماعة،حيث ثم انتخاب لجنة مؤقة لمواكبة هذا الملف على اساس عرضه على السيد عامل الإقليم والمدير الجهوي للصحة ،مع رفع ملتمس إلى السيد وزير الصحة وتوجيه سؤال كتابي عن طريق برلمانيي الإقليم ،وإعداد تقرير وعرضه أمام المجلس.
وتناول المجلس أيضا عدة نقط مختلفة أخرى منها مشكل تأخر تعويض دوي الحقوق بعد نزع الملكية من طرف المكتب الوطني للماء والكهرباء .
وقد اختتمت الدورة بالدعاء إلى أمير المؤمنين بالنصر والتمكين والسداد.

الشياظمة نيوز

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *